أخبارأخبار سوق المصاعدأعمدةالأرشيفتحقيقاتمقالات
أخر الأخبار

8 مميزات للمصاعد الصديقة للبيئة

معظمنا يدخل ويخرج من المصاعد بشكل منتظم دون التفكير مرتين في كيفية عملها أو مدى فعاليتها.

ومع ذلك، فإن مهمة بعض المهندسين هي تحديد مدى صداقة مصاعد المباني للبيئة وكيفية تصميمها، وأشار خبراء الصناعة أن المباني تستهلك حوالي 40% من الطاقة في العالم، وأن المصاعد تشكل ما يصل إلى 10% من استخدامات الطاقة في المباني.

وهناك الكثير من الأجزاء المتحركة في المصعد والتي تساهم في الكفاءة الكلية: المواد والتقنيات والطلاء والأرضيات والإضاءة وأنظمة التدفئة والتهوية وتكييف الهواء.

سوف نتعرف في هذا الموضوع على مصاعد صديقة للبيئة، وأهم مميزاتها وفوائدها للمستهلك والبيئة.

ما هي المصاعد الصديقة للبيئة؟

المصاعد الصديقة للبيئة هي نوع من أنواع المصاعد العصرية والمتطورة، والتي تم تصميمها من أجل تقليل استهلاك الطاقة مما يحافظ على البيئة المحيطة، وقد وصل العلم الحديث إلى نوع متطور جدًا من المصاعد الصديقة للبيئة وتعرف باسم “المصاعد الخضراء”، ومن المرجح أن تنتشر صناعة المصاعد الصديقة للبيئة لتغطي احتياجات العالم في السنوات المقبلة.

ما هي أهم مميزات المصاعد الصديقة للبيئة؟

1.   نظام مصاعد بدون غرف آلة أو بمساحة أقل

أحد أهم المميزات في تكنولوجيا المصاعد في التسعينيات، هو أن نظام التشغيل بدون غرفة آلة، وذلك بفضل الابتكارات في المعدات وتوفيرها أقل حجمًا.

بدلًا من وجود غرفة آلة ضخمة لاستيعاب جميع المعدات، أصبح لدى المصاعد الآن كل ما تحتاجه في عمود المصعد، كما تستهلك هذه الأنواع من المصاعد طاقة أقل بنسبة تصل إلى 80% من المصاعد الأخرى أو الأسطوانات المملوءة بالزيت تحت الأرض.

2.   مصاعد ذات طابقين

يمكن أن تساعد المصاعد ذات الطابقين في توفير الطاقة للبيئة، لأن الكابينة الواحدة تتوقف في الطوابق الزوجية وتتوقف الأخرى في الطوابق الفردية.

يعد هذا خيارًا رائعًا للمباني متوسطة الارتفاع والشاهقة التي يمكن تشغيلها بسرعة عالية، تساعد هذه التقنية في تقليل عدد التوقفات وتكمل أنظمة التحكم الأخرى.

3.   أنظمة التحكم المحوسبة

هل تعلم أن المصاعد التي تحمل عددًا أقل من الركاب تستخدم بالفعل طاقة أكثر من المصاعد المعبأة بأعداد كبيرة؟

تهدف أنظمة المصاعد الصديقة للبيئة إلى التحكم في حركة المرور، والحد من الإضاءة الداخلية لتوفير الطاقة على الأحمال الخفيفة، وتعمل الأنظمة المحوسبة في تحقيق ذلك، بينما لا تزال تعمل بسرعة كافية لتلبية احتياجات المباني المزدحمة.

4.   أجهزة استشعار في كابينة المصعد

تم تجهيز المباني المجهزة بمصاعد موفرة للطاقة بأجهزة استشعار داخل الكابينة، وتسمح هذه المستشعرات والبرامج المصاحبة للمصاعد بالدخول في وضع الخمول عندما لا تكون قيد الاستخدام، وهذا يعني أن الأضواء تنطفئ، ونظام التهوية يبطئ، وشاشات الفيديو تنطفئ عندما يكون المصعد فارغًا.

5.   برامج التحكم في إرسال الوجهة

لا أحد يحب الانتظار لفترة أطول من اللازم للمصعد، لأنه قد يقوم بالتوقفات غير الضرورية في الطوابق الفارغة، ويساعد برنامج التحكم في إرسال الوجهة في حل هذه المشكلة، من خلال الجمع بين طلبات إيقاف المصعد على دفعات، ولا يؤدي هذا إلى تقليل وقت الانتظار في المباني فحسب، بل يقلل أيضًا من عدد المصاعد المطلوبة في المبنى.

6.   أنظمة القيادة المتجددة

يصمم المهندسون أيضًا مصاعد صديقة للبيئة تستعيد الطاقة المستهلكة وتضعها في الاستخدام مرة أخرى، وذلك من خلال النظام الكهربائي للمبنى، وهذه الميزة تساعد المباني في الحفاظ على استخدام الطاقة خلال فترات الذروة، كما تقلل من الحاجة إلى تبريد غرفة الماكينة، وهذا  لا يحمي المباني من إهدار الطاقة فحسب، بل يساعد أيضًا المالكين وشركات الإدارة على توفير المال.

إلى هنا نختم موضوعنا اليوم عن مميزات المصاعد الصديقة للبيئة، انتظرنا عزيزي القارئ في موضوعات هامة عن المصاعد المتطورة ومدى حمايتها للبيئة.

تصفح موقع مصاعد مصر وشاهد أحدث مصاعد الركاب بأفضل العروض الآن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى